قاد اللاعب المصري أمير عادل الملقب بـ "رونالدينيو الدنمارك " اليوم فريقه بي إس في أيندهوفن الهولندي للشباب تحت 19 عاما لتحقيق فوزاً ثميناً على حساب فريق توينتي بدوري الشباب الهولندي .

وانتهت المباراة بفوز دراماتيكي لصالح أيندهوفن بنتيجة 4-2 ليواصل أيندهوفن سلسلة عروضه القوية في دوري الشباب.

وبدأ أمير البالغ من العمر 17 عاماً المباراة على دكة البدلاء وشارك في الشوط الثاني حين كانت النتيجة بين الفريقين تشير إلى التعادل الإيجابي بنتيجة 2-2.

ومع نزل رونالدينيو المصري تحولت دفة المباراة بالكامل لصالح أيندهوفن وساهم أمير مع زملاءه في تسجيل هدفين لتنتهي المباراة بنتيجة 4-2 لصالح أيندهوفن.

وقال المدير الفني لفريق الشباب في تصريحات خاصة لمراسل EParena.com من هولندا : " أمير لاعب رائع، وأقوم بإشراكه في الشوط الثاني حتى أعده للدخول في التشكيل الأساسي للفريق خلال الفترة المقبلة ".

يذكر أن أمير هو أحد اكتشافات EParena.com وهو لاعب مصري دنماركي ويتوقع له الكثيرين أن يكون واحداً من أعظم لاعبي الكرة بالعالم خلال الأعوام القليلة القادمة.