ألقت الشرطه البريطانيه القبض على تسعة أشخاص قالت انهم تورطوا في عملية رهانات مشبوهه و قد أصدر الاتحاد الاسكتلندي بياناً أوضح فيه ان عملية تلاعب بالنتائج قد تم ارتكابها في أحد مباريات الدوري الاسكتلندي و قد تم اصدار اتهام مباشر بحق متوسط ميدان "مازرويل" ستيف جانينج

بيان الاتحاد الاسكتلندي أوضح ايضاً ان عملية التلاعب قد تمت خلال مباراة جمعت بين مازرويل وهارت اوف ميدلوثيان في ديسمبر الماضي

و في نفس الاطار صرح مصدر مسئول من داخل شرطه ميرسيسايد أنه بناء على تحقيقات اجرتها الشرطه بالتعاون مع لجنة الرهانات التابعه لها قد تم القاء القبض على "واين روني" الأب -48 سنه- و توجيه اتهام مباشر له بالاشتراك في الجريمه سالفة الذكر و لم يقف الأمر الى هذا الحد حيث تم القبض أيضاً على "ريتشي روني"-52 سنه- و هو عم واين روني لاعب المنتخب الانكليزي و مانشستر يونايتد لتورطه ايضاً في الامر

المتحدث الرسمي بأسم اللاعب "واين روني" -المتواجد حالياً في مونتينجرو- قد صرح أن ما حدث لا يمكن التعليق عليه حيث أن الأمر لا يتعلق بشخص اللاعب واين روني.