أصر سمير زاوي على التصريحات التي أطلقها في وقت سابق مفادها بأنه لو كان مكان رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم لكان تعاقد مع الكابتن حسن شحاتة لتولى مسئولية الإدارة الفنية للمنتخب الجزائري.وقال زاوي في تصريحات لوكالة سى إن إن العربية :  " لو كنت مكان رئيس الاتحاد محمد روراوة لجلبت شحاتة بأعين مغمضة".وأضاف زاوي قائلاً : " شحاتة يملك شخصية قوية وخبرة في التدريب، فضلا على حنكته الجيدة في المهنة، وهذا ما يجعلني أدعوه لتدريب الجزائر خلفا لسعدان الذي انتهت مهمته، ولم يعد قادرا على التحكم بشكل جيد في المنتخب الجزائري ".وأردف زاوي قائلاً : " مع احترامي لكل المدربين الجزائريين، أنا أرى أن شحاتة الأفضل، فحينما ننظر للطريقة التي أبعد بها نجم كبير مثل ’ميدو‘ من المنتخب المصري، وأيضا عدم مغامرته بعمرو زكي، ونجم كبير كأبو تريكة في نهائيات كأس أمم إفريقيا الأخيرة التي جرت في أنجولا بسبب الإصابة، فهذا يعني أنه تحمل المسئولية كاملة، وكان يعرف ويدرك أنه قادر على مواجهة من ينتقدون طريقته في التدريب ".وأردف زاوي حديثه قائلاً : " في حين نحن في الجزائر كانت إصابة مراد مغني واضحة، وكان بوسع سعدان عدم المغامرة به في نهائيات كأس إفريقيا، لكنه جلبه وبعدها ظهرت عواقب هذه المغامرة ليغيب عن المونديال، ويبكي في مقابلها سعدان أمام الملايين من المشاهدين على ضياع مغني ".وأضاف: "وهنا الفرق واضح بين المدربين، واحد يملك شخصية قوية وقادر على تحمل مسؤولياته، وآخر يخشى ضغط الجمهور ويضحي بلاعبيه ".ووجه زاوي انتقادات عنيفة لاختيارت رابح عدان قائلاً: " لم أفهم حتى الآن كيف لسعدان أن يجلب عدد من اللاعبين لم يسبق له معاينتهم، ولم يسبق لنا أن نشاهدهم من قبل، بل حتى في المونديال لم يلعبوا أصلا، ومع ذلك منحهم لقب "لاعب مونديال" من دون أن نتعرف عليهم، هذا ما أثار حفيظتي وجعلني أتحدث وأتساءل كيف حدد خياراته ".أما عن حسن شحاتة أضاف زاوي: "المعروف عن حسن شحاتة هو ثقته الزائدة ومعرفته الجيدة لعناصره، وقوة شخصيته التي كشف عنها في العديد من المناسبات، وتحكمه الجيد في المجموعة، بدليل أنه لم يسبق له وأن نزع شارة قائد المنتخب المصري من اللاعب أحمد حسن، رغم تقدم هذا الأخير في السن ".وأضاف : " وفي المقابل نرى في الجزائر أن سعدان نزع شارة القائد من أقدم عنصر، وهو يزيد منصوري قبل أسبوع فقط من انطلاقة المونديال، والسبب هو تقدمه في السن، وعدم مقدرته على قيادة المنتخب.. فهل هذا سبب مقنع؟ ".يذكر أن الكابتن حسن شحاتة قد تم ترشيحه لتولي مهمه القيادة الفنية للمنتخب النيجيري والأمر ذاته بالنسبة للمنتخب الكاميروني خلال مشاركتهم في كأس العالم.   لمتابعة لحظة بلحظة لأخبار اللاعبين المحترفين بأوروبا ، وأخبار المنتخب المصري، شارك بصفحة EParena.com الرسمية على الـ"فيس بوك" عبر الضغط على هذا الرابط والإشتراك بالصفحة.