تقدم النادي الأهلي بإحتجاج رسمي للاتحاد المصري لكرة القدم ضد مراقب مباراة الفريق أمام حرس الحدود بالجولة الأولي بالدوري المصري .

وشهدت المباراة أزمة بإلغاء المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة بسبب إصرار اتحاد الكرة فى وضع إعلانات الراعي الخاص به والذي يتعارض مع نظيرة بالأهلي .

وقد حصلت شركة إتصالات علي حقوق رعاية النادي الأهلي للسنوات الثلاثة المقبلة بينما تعاقدت شركة فودافون الراعي السابق للأحمر مع الاتحاد المصري لكرة القدم .

وكانت لجنة الطوارئ بالاتحاد المصري لكرة القدم قد وقعت عقوبة مالية قدرها 50 الف جنيه على النادي الأهلي بسبب عدم حضور المؤتمر الصحفي عقب المباراة وهو رفضه النادي أيضا .

وأصدر النادي الأهلي خطاب علي موقعة الرسمي كالتالي :

النادى اعتاد على مثل هذه الامور خلال السنوات الماضية حيث أنه صاحب الملعب ومن ثم فمن حقه الحفاظ على حقوق الرعاة الرسميين له بوضع إعلاناتهم خلال المؤتمر الصحفى .

وأشارت إدارة النادى إلى أن الأهلى قام بالاطلاع على كل ما يحدث فى الدوريات العربية للتأكد من صحة الخطوات التى يتخذها للحفاظ على حقوقه.

ومن ثم فإن العقوبات التى تم توقيعها بسبب تعنت مراقب المباراة فى إقامة المؤتمر الصحفى لا محل لها ولا يجد الأهلى لها أى مبررات.