أشارت تقارير صحفيه أن لاعب منتخب إنجلترا الأول لكرة القدم واين روني من الممكن أن يمثل منتخب بريطانيا العظمى الأوليمبي في حال تم إستبعاده من منتخب بلاده الأول المشارك في بطولة الأمم الأوروبيه الصيف المقبل , الجدير بالذكر أن الجولدن بوي كان قد تعرض للطرد في آخر مباراه لمنتخب بلاده ضد مونتينجرو ضمن التصفيات المؤهله لـ يورو 2012 مما أدي لإيقافه ثلاث مباريات في البطوله التي تستضيفها بولندا و أوكرنيا مما أضطر فابيو كابيلو لإطلاق تصريحات أثار خلالها شكوكاً بإحتمالية عدم الاستعانه بخدمات نجم مانشستر يونايتد ضمن قائمته لليورو .

الإتحاد الإنجليزي لكرة القدم كان قد أصدر بياناً يضع فيه حدوداً بين منتخب أنجلترا الأول المشارك في يورو 2012 و منتخب بريطانيا العظمي الأوليمبي و الذي سيدافع عن شعار المملكه المتحده بحثاً عن ميداليه في مسابقة كرة القدم ضمن أولمبياد 2012 و التي تستضيفها العاصمه الانجليزيه لندن صيف 2012 , و نصّ البيان على عدم إمكانيه أن يقوم لاعب بتمثيل المنتخب الأول في اليورو و من ثم يعود ليمثل المنتخب الأوليمبي , و خيّر اللاعيبين إما المنتخب الأول أو المنتخب الأوليمبي .

و ألمح مدير العلاقات العامه في الاتحاد الانجليزي "آدريان بوفينتون" أن الاتحاد يقف على مسافه واحده من "ستيوارت بيرس" و "فابيو كابيلو" مشيراً الى ان بيان الاتحاد الانجليزي لن يقف عائقاً أمام "واين روني" في حال إستدعائه للمنتخب الأول و فشل في عبور مرحلة المجموعات و عندها روني لن يكون قد شارك مع المنتخب الأول و سيكون بإمكانه المشاركه مع المنتخب الأوليمبي في حال إستدعاه مدرب منتخب بريطانيا العظمي "ستيوارت بيرس".

"ستيوارت بيرس" سيكون لديه ثلاثة أماكن شاغره في قائمته للاعيبين الذين تخطوا حاجز الـ23 عاماً .. و تشير التكهنات أن "راين جيجز" و "دافيد بيكهام" سيكونان موجودان ضمن الثلاثة المسموح ضمهم فوق السن القانونيه ليبقى مكاناً واحداً شاغراً بإنتظار صاحبه و الذي سيكون غالباً بإسم "واين روني" !!.