رفضت إدارة قناة زووم سبورت المتوقفة منذ شهر رمضان الماضي صرف مستحقات العاملين بها المتأخرة منذ شهر يوليو الماضي بعد رفعهم لشكاوي في مكتب العمل ضد مالك القناة عمرو عفيفي للحصول على حقوقهم.

وكان مكتب العمل قد حدد جلسة الاثنين لحل الأزمة ودياً وتسويتها بين الطرفين لكن إدارة القناة تخلفت عن الحضور ورفضت صرف المستحقات التي تجعل لكل فرد في القناة أجر ستة أشهر مطابقة للعقود المبرمة بين الطرفين.

واستطاع EParena.com أن يحصل على تصريحات خاصة من وكيل العاملين بالقناة المستشار رضا إبراهيم عبد ربه المحامي بالنقض والذي قال "في خلال 21 يوم من تاريخ تقديم الشكوى ستتحول الشكوى إلى قضية في المحكمة العمالية المختصة ضد عمرو عفيفي مالك القناة وسيكون ملزم بسداد ستة أشهر لكل عامل قدم شكوته، وذلك طبقاً للقانون العمل رقم 12 لسنة 2003، والمعدل بالقانون رقم 180 لسنة 2008.

وأكد المستشار رضا إبراهيم عبد ربه أن هناك دعوى قضائية أخرى سيتم رفعها فوراً ضد عمرو عفيفي مالك القناة للمطالبة بتعويض عما أصاب العاملين في القناة من ضرر مادي ومعنوي وأدبي بعد مرور شهر رمضان والعيد وبدء الدراسة والمواسم دون أن يحصلو على جنيه واحد من مستحقاتهم.

يذكر أن زووم سبورت قد أغلقت ولم تشتري حقوق الدوري المصري للموسم الجديد ولم يحصل العاملين بها على أجورهم حتى الأن، وهو الأمر الذي دعا معظم العاملين بها لرفع شكاوي ودعاوي قضائية ضد عمرو عفيفي مالك القناة للحصول على مستحقاتهم المتأخرة.

جدير بالذكر أن عمرو عفيفي مالك زووم سبورت هو مالك شركة برومو أد صاحبة حقوق رعاية اتحاد الكرة، وهي نفس الشركة التي وقعت العقود مع العاملين بزووم سبورت والتي ستكون الشكوى ضدها أمام القضاء.