انتقل الحارس المصري أحمد حمدي من نادي الاتحاد السكندري إلى نادي بيزا إف سي اليوناني في صفقة انتقال الحر مطلع هذا الموسم ليعود إلى الدوري اليوناني الذي قضى فيه معظم عمره في الملاعب.

وعلم EParena.com أن الحارس المصري يواجه مشكلة مع فريقه الجديد ستمنعه من المشاركة في البطولة اليونانية حتى تنتهي وهي البطاقة الدولية التي لم يتم إرسالها للاتحاد اليوناني حتى الأن.

ويعامل حمدي معاملة اللاعبين المحليين في اليونان حيث أنه لايكلف فريقه مقعد لاعب أجنبي نظراً لحصوله على الجنسية اليونانية في خلال فترة لعبه لباناثانيكوس ولاميا وأثينا وعدد من الأندية اليونانية.

وكان حمدي قد عاد للدوري المصري منذ موسمين وتعاقد مع الاتحاد السكندري إلا أنه لم يشارك رسمياً سوى في مباراة وحيدة أمام إنبي وتألق فيها بشكل جيد، ولكنه لم يحصل على فرصته الكاملة ليقرر العودة إلى أوروبا مجدداً.

يذكر أن الحارس أحمد حمدي هو أحد إكتشافات EParena.com والذي حاول الموقع إيصاله للمنتخب المصري أكثر من مرة إلا أن أحمد سليمان المدرب السابق للحراس كان يرفض إختبار أي حارس محترف لايعرفه.