تعرض الدنماركي سيفن بينتندر مهاجم نادي آرسنال الإنجليزي المعار إلى نادي سندرلاند الإنجليزي الذي يلعب له المصري أحمد المحمدي إلى فضيحة كتبت عنها وسائل الإعلام البريطانية.

فقد قام اللاعب بالخروج مخموراً مع صديقته " الممثلة " الدنماركية جولي زانجنبيرج بعد قضاء حفلة مع بعضهما البعض وتوجها إلى مطعم بيتزا شهير بإنجلترا وفقا لموقع " أوف ذا بوست " الإنجليزي.

وما أن ذهب اللاعب ليشتري البيتزا حتى اكشف أنه لن يستطيع دفع ثمن البيتزا بسبب مشاكل في كارت الإئتمان الخاص به.

فما كان من اللاعب إلا أن طلب من المطعم إعطءه البيتزا مجانا، وعندما رفض المطعم قام بالصياح قائلاً : " ألا تعرفون من أنا ؟ أنا أستطيع شراء المطعم بأكمله "!

وحين باتت محاولات اللاعب بالفشل أخذ يتسول من زبائن المطعم حتى يدفع له أحدهم ثمن البيتزا وهو ما تحقق في النهاية عندما عطف عليه فتاتان صغيرتان وقاما بدفع ثمن البيتزا البالغ 13 دولاراً.

وقام اللاعب باستلام البيتزا وخرج بصحبة صديقته ليستقلا " تاكسي " كان في انتظارهما خارج المطعم.

يذكر أن بينتندر يقضي فترة إعارة في نادي سندرلاند الإنجليزي قادماً من نادي آرسنال وشارك مع سندرلاند في 10 مباريات سجل خلالها هدفين فقط.