حصد الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم منتخب التانجو الأرجنتيني وفريق برشلونة الإسباني لقب أفضل رياضي في بلده لعام 2011 والتي تعرف بجائزة " أوليمبيا الذهبية "، وذلك للمرة الأولى في تاريخه.

كما حصد ميسي جائزة " أوليمبيا الفضية " المخصصة للكرة الخارجية متفوقاً على كل من جونزالو هيجوايين لاعب ريال مدريد الإسباني، وسيرجيو أجويرو لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي.

وكانت لوسيانا أيمار لاعبة المنتخب الأرجنتيني لهوكي العشب هي حاملة لقب أفضل رياضي في الأرجنتين لعام 2010 قبل أن ينتزع منها ميسي اللقب في عام 2011.

يأتي ذلك بعد أن حقق ميسي العديد من الإنجازات هذا العام حيث حصد خمسة ألقاب مع فريقه الإسباني برشلونة، وسجل 59 هدفا في 70 مباراة.