أشار مصدر مطلع داخل الشرطه البريطانيه أن أكثر الجرائم التي تحدث أثناء مباريات كرة القدم في إنجلترا يكون مرتكبوها مشجعين لفريق "مانشستر يونايتد" مما يضعهم في صدارة أكثر جماهير كرة القدم شغباً في البلاد.

الأرقام التي تم الإفصاح عنها تظهر أن مانشستر يونايتد يملك في رصيده 276 مشاغب مما يجعله يحتل الصداره بفارق أكثر من الضعف عن أقرب مطارديه ساندرلاند -الذي يضم في صفوفه المصري أحمد المحمدي- حيث يملك 126 مشجع مشاغب.
...
و قد أصدرت الشرطه البريطانيه إحصائيه توضح فيها أنواع الجرائم التي إرتكبها مشجعو الشياطين الحمر حيث تم توجيه تهمة الإفراط في تناول المشروبات الكحوليه لـ127 مشجع بينما جاء إعتقال 63 منهم بسبب أعمال عنف ,في حين تم إتهام 26 مشجع ببيع تذاكر المباريات في السوق السوداء كما أنه تم إعتقال 20 مشجع لمحاولتهم إقتحام أرض الملعب بالاضافه الى إعتقال 15 مشجع لتلفظهم بألفاظ يعاقب عليها قانون البلاد بينما تم إعتقال 11 مشجع و بحوزتهم أسلحه . كما ان هناك بعض المتهمين و الذين لم تشملهم الإحصائيه.

الجدير بالذكر أن 117 من المشجعين كانوا قد إعتقلوا أثناء مباريات الفريق على أرضه بينما 159 قد تم إعتقالهم أثناء مباريات الفريق خارج أرضه

و في سياق متصل صرح متحدث بأسم مانشستر يونايتد قائلاً : " كان حرياً بالشرطه أن تصدر تلك الاحصائيه بإستخدام طريقه النسبه المئويه لعدد المشجعين الإجمالي إلى عدد المعتقلين و ليس عن طريق أرقام محدده مما يؤثر سلباً على النادي".

و تتضم القائمه التي تم الإعلان عنها فرقاً بعيده عن عالم الاضواء و الشهره مثل نادي "روشدال" و الذي يملك 7 مشاغبين و كذلك "ستوكبورت" و "باري" بواقع 5 مشاغبين للأول و مشاغب وحيد للثاني.

و إليكم قائمة توضح كل نادي و عدد المشجعين الذين ينتمون إليه ممن تم إعتقالهم بنهاية