قرر الاتحاد المصري لكرة القدم إيقاف بطولة الدوري العام لأجل غير مسمى تعقيباً على أحداث بورسعيد التي راح ضحيتها عشرات القتلى من جمهور النادي الأهلي.

وأعلن أعضاء الاتحاد المصري على الفضائيات أن مجلس الإدارة عقد إجتماعاً طارئاً قرر على إثره تجميد بطولة الدوري العام لأجل غير مسمى.

وكانت جماهير بورسعيد قد اقتحمت ملعب مباراة المصري والأهلي بمساعدة الأمن الذي فتح البوابات وانسحب، ليسقط عشرات القتلى من جمهور الأهلي، وينجو اللاعبين بأعجوبة.