واصلت مجموعة ألتراس وايت نايتس التابعة لنادي الزمالك إرسال رسائلها الإلكترونية إلى وزارة الداخلية المصرية والمسؤولين عن تأمين مباراة الفريق الأبيض أمام نادي مازيمبي مساء غداً " الأحد ".

وجاءت أحداث رسائل الوايت نايتس عبر صفحتها الرسمية على موقع فايس بوك للتواصل الإجتماعي قائلة " اذا كانوا قد جهزوا اسلحتهم لسحلنــا .. فنحن قد جهزنا انفسنا لنزيقهم مرارة الهزيمة والانكسار ".

أما الرسالة الأخرى فجاء نصها :

" قال المولى عز وجل : " فإذا عزمت فتوكل على الله إن الله يحب المتوكلين "، خمسة أعوام قضيناها معا خلفك فى السراء و الضراء, فى الداخل و الخارج نحارب و نقاسى و نحتمل, نهدم جبال الذل المتأصلة و نهد صخور الاستعباد الصلبة ..

يامجلس ادارتنا الكارتونى, صمتكم مخزى و حديثكم عار وسنرى هذا فيما بعد جماهير الزمالك العظيمة لا تكبلها الأغلال و لا يحدد مصيرها السفهاء و الافاقين !! نؤكد مرة اخرى موعدنا غدا فى ساحة النصر و الحرية باذن الله .. كونو خلفه وبجانبه دائما ولا تتركوه فى محنته فهو حياتنا و سبيل سعادتنا وان ينصركم الله فلا غالب ".