يكثف اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية مجهوداته من أجل إعادة النشاط الرياضي في مصر لاسيما كرة القدم والدوري العام الذي توقف منذ فاجعة بورسعيد في فبراير الماضي.

وكان جمال الدين قد اجتمع مع وزير الدولة لشئون الرياضة العامري فاروق واتفق الطرفان على ضرورة إعادة نشاط كرة القدم بأسرع ما يمكن.

وشكل وزير الداخلية لجنة لمتابعة الحالة الأمنية للاستادادت ووضع خطط تأمينية للمباريات للحفاظ على سلامة الجماهير واللاعبين والقائمين على الرياضة في مصر.

ومن المتوقع أن يحمل اللواء جمال الدين مفاجآة سارة للأندية المصرية وجمهورها بعد أسبوع من الأن بالموافقة رسمياً على انطلاق مسابقة الدوري المصري الممتاز وبحضور الجماهير، إلا أن مسألة الحضور الكامل للجماهير أو حضور جزئي ورمزي مازالت محل دراسة.