على خطى ميدو الذي بدأ انطلاقته نحو العالمية من الدوري الهولندي في سن صغيرة، قاد المصري أمير عادل أو ألكسندر ياكوبزن فريقه بي إس في أيندهوفن لتحقيق الفوز في لقاء الديربي الهولندي على حساب أياكس أمستردام بنتيجة 2-0 في إطار دوري الشباب الهولندي.

ووفقاً لمراسل الموقع من ملعب المباراة، فقد تألق أمير الشهير برونالدينيو الصغير عقب نزوله إلى أرض الملعب في شوط المباراة الثاني لينال إعجاب الجماهير التي حضرت اللقاء.

وكان فيليب كوكو المدير الفني لأيندهوفن قد بدأ بأمير على دكة البدلاء بسبب الإصابة التي يعاني منها اللاعب وهي عبارة عن كدمة في قدمه منذ أسبوعين.

وكانت النتيجة تشير إلى تقدم أيندهوفن 1-0 قبل نزول أمير، وكان أياكس ضاغطاً بشدة من اجل تسجيل هدف التعادل الذي كان قريباً بالفعل.

ولكن مع نزول أمير تبدل الامر وتحول الهجوم لصالح أيندهوفن، وشكل أمير خطورة كبيرة على المرمى، حيث قام بالمراوغة في إحدى الكرات وسدد كرة قوية مرت بجانب القائم.

كما مر في كرة أخرى من المدافع وسدد الكرة ولكنه سقط وهو يسدد وذهبت الكرة بعيداً بعد اختلال جسده.

وأخيراً، حسم أمير الفوز لفريقه بعد أن قاد هجمة سريعة منظمة من منتصف الملعب ولعب كرة بينية لزميله المهاجم، ليضعها مدافع أياكس عن طريق الخطأ في مرماه ويحسب الهدف لأمير.

بهذه النتيجة يصعد أيندهوفن إلى المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري، بينما يحتل أياكس المركز الثامن.

ويسير أمير على خطى المصري ميدو الذي بدأ انطلاقته نحو العالمية من خلال أياكس أمستردام الهولندي وتألق فيما بين عامي 2001-2002 مع الفريق الهولندي ليقوده بالجمع بين الدوري والكأس الهولنديين.  

يذكر أن أمير هو أحد اكتشافات EParena.com وأحد اللاعبين الذين رشحهم الموقع للانضمام لمنتخب الشباب الذي يقوده ربيع ياسين.

شاهد أمير في مباراة أياكس من EParena.com