صرح اللاعب كيمى اوستين لاعب نادى سوانزى سيتى عن اندهاشه من بقائه حياً حتى الان بعد حادث السيارة الأليم الذى تعرض له فى شهر سبتمبر الماضى .

اللاعب الهولندى الذى ابتعد عن الملاعب لمدة شهرين بعد الحادثة , وصف نفسه بالمحظوظ لأن نجا من هذا الحادث .

و أضاف " لقد كنت عائداً الى بيتى فى هولندا , ثم فجأة اصطدمت السيارة بحفرة كبيرة ولم استطع التحكم فى السيارة و خرجت من مسار الطريق الى حقل من الذرة ثم انقلبت السيارة مرتين , لقد اهتزت رأسى بشدة " .

و أضاف " أصلى كل يوم لربى لأنه نجانى من هذا الحادث " .

وعبر اللاعب عن أستعداده ورغبته فى خوض لقاء نيوكاسل القادم فى الدورى الأنجليزى .