للمرة الثانية فى شهر ديسمبر , ينقذ ميكل أرتيتا فريقه الأرسنال بأحرازه لضربات الجزاء , فالمرة الأولى كانت امام ويست برميتش ألبيون فى الأسبوع السادس عشر عندما احرز ضربتى جزاء منحوا للأرسنال الثلاث نقاط , وتكرر الوضع هذا الأسبوع أمام ويجان أتليتك بضربة جزاء أحرزها أرتيتا فى الدقيقة 60 من وقت المباراة ليمنح الأرسنال 3 نقاط غالية يرتقى بها للمركز الثالث مؤقتاً برصيد 30 نقطة .

ضربة الجزاء جاءت بعد كرة " وان - تو " بين والكوت وكازورلا بعدها تعرض والكوت الى الأعاقة من اللاعب الفرنسى بوسيجور .

المباراة كانت فقيرة فنية , سيطر الأرسنال عليها بدون خطورة ماعدا بعض الهجمات القليلة , بينما اعتمد ويجان على الهجمة المرتدة والتى فشل فى تحويل اى منها الى هدف .