على الرغم من ان جوزية مورينيو المدير الفني البرتغالي لنادي ريال مدريد اصر على اجلاس كاسياس على مقاعد البدلاء للمرة الثانية ،إلا ان القدر كان ضد رغبه البرتغالي حيث تعرض انطونيو ادان الحارس الإساسى للطرد في الدقيقة السادسة من عمر اللقاء واحتسب الحكم ركلة جزاء لسوسيداد.

ولكن بعد ضربة الجزاء حدث شىء غريب،حيث ارتدي البرتغالي كرستاينو شارة القيادة للمرة الأولي له في مباراة رسمية مع الميرنجي إلا انه حاول ان يخلعها ويمنحها لكاسياس في الدقيقة الثانية عشر من عمر اللقاء وهو ما رفضه حارس مرمى المنتخب الإسباني.

يذكر أن العلاقة ما بين كاسياس ومورينيو تشهد توتراً خلال الفترة الأخيرة حيث قام المدير الفني البرتغالي بأجلاس كاسياس على مقاعد البدلاء وهو ما كررة في مباراة اليوم.