نفى المصري محمد زيدان لاعب بني ياس، أن يكون خروجه من قائمةفريق بنى ياس لأسباب فنية، مؤكداً أن ما حدث يعود لأسباب شخصية في المقام الأول مع المدرب التشيكي جوزيف تشوفانيتش.

قال زيدان في تصريحات لصحيفة "الإتحاد" الإمارتية «لا أعرف سبباً لهذه الطريقة في التعامل، ولكن ما يمكنني قوله إن الأيام المقبلة سوف تثبت أن قدرات تشوفانيتش الفنية لا تتناسب مع الفريق، وأن النقاط التي جمعها بني ياس في الدور الأول جاءت نتيجة مجهود اللاعبين فقط، ولا علاقة لها بدور المدرب، خاصة أن «السماوي» أمام الفرق الكبيرة لم يظهر بمستوى متميز».

وعبر لاعب «السماوي» عن دهشته من الطريقة التي يقود بها تشوفانيتش التدريبات، حيث أكد أن كثيراً منها يكون باليد، وهو تدريب غريب، فضلاً على أن التدريبات التكتيكية دائماً ما تكون من دون وجود منافس، وهو أمر غريب جداً لا يعود اللاعبين على القوة في الأداء وكيفية التعامل مع الكرة في المواقف الصعبة.

وأكد زيدان أنه لم يدع الإصابة مطلقاً كما يقول البعض، وأنه كان ملتزماً تماماً بحضوره للتدريبات، فيما عدا مرتين فقط غاب عنهما، بسبب تأخير مستحقاته المالية من النادي، وأنه أبلغ الإدارة بعدم حضوره في المرتين، إلا بعد حصوله على المتأخرات، وأشار إلى أنه ملتزم تمام بعقده مع النادي وهو لاعب بصفوفه، ويحترم قرار الإدارة بخروجه من القائمة، متمنياً التوفيق للفريق في مشواره المقبل بجميع البطولات التي يشارك فيها.