ليس بسبب الهدف الذى احرزه بعد دقيقتن فقط من نزوله لملعب المباراة ،ولكن بسبب مجمل اداءه في الشوط الثاني من مباراة ديربي كاونتى نال المهاجم المصري محمد ناجي جدو استحسان ستيف بروس المدير الفني للفريق.

بروس قال في تصريحات للصحافة الإنجليزية صباح اليوم "لقد صنع جدو فارق كبير عندما نزل لملعب المباراة،وبعد اداءه الجيد في تلك المباراة أصبح من الصعب جداً تركه على مقاعد البدلاء".

وبات تواجد جدو ضمن التشكيل الإساسى لهال سيتى في مباراة اليوم امام تشارلتون أتليتك أمر مفروغ منه بينما يبقي الجدل حول اللاعب الذى سيشارك جدو في خط الهجوم.

وعلى الجانب الأخر يتواجد أحمد المحمدي في التشكيلة الإساسية كعادته منذ بداية الموسم بينما يتواجد أحمد فتحي على مقاعد البدلاء على امل الحصول على فرصة للمشاركة في مباراة اليوم.