أصبح هاني رمزي المدير الفني لنادي ليرس البجيكي قاب قوسين أو ادني من الرحيل عن الاداره الفنيه للنادي الذي يمتلكه المصري ماجد سامي.

فقد صرح رمزي لصحيفة " نيوز بد " البلجيكية بأنه قد يستقيل من مهمة قيادة الفريق في المرحلة المقبلة.

رمزي صاحب انجح مسيره احترافيه للاعب مصري علي الاطلاق لم يستطع ان يستغل الفرصه الذهبيه كونه اول مدرب مصري يعمل في القاره العجوز.

في مسيره رمزي التدريبيه فاز فقط في 34,78 % وخسر في43,48 % وتعادل في21,74 % من مجموع المباريات التي ادارها فنيا مع الانديه والمنتخبات وهو سجل ضعيف الي حد ما .

وخسر لييرس امس أمام ميتشلن بهدفين نظيفين ، وهي الهزيمة السابعة للفريق تحت قيادة هاني الذي قاد الفريق في (12) مباراة ، جمع منها (7) نقاط من فوز وحيد وأربع تعادلات ليقبع في مثلث الهبوط.

رمزي صرح انه قد يستقيل بعد الجلوس مع رئيس النادي (اذا كان ذلك في صالح الفريق)، هذا وترددت الانباء عن مفاوضات مع والتر مويس ولكن يبدو ان الطرفين لم يتوصلا لاتفاق مالي حتى الآن، وقد يتولي احد مساعدي رمزي المهمه مؤقتا لحين التعاقد مع مدير فني جديد.