ظهر المهاجم الشاب أمير عادل نجم فريق الشباب بنادي أيندهوفن الهولندي بشكل لافت للنظر في مباراة مصر ونيجيريا للشباب الودية التي انتهت بالتعادل 0-0.

وبدأ أمير المباراة كأساسي في مركز الجناح الأيسر، وهو المركز المفضل له والذي يلعب فيه مع ناديه الهولندي.

ثم قام بتبادل المراكز أثناء سير اللقاء مع زملاءه ليلعب في مركز الجناح الأيمن والمهاجم الثاني.

وكاد أمير أن يسجل في المباراة من كرة عرضية لعبت من الجهة اليمنى داخل منطقة الجزاء، دخل عليها أمير وسددها ولكنها اصطدمت بالحارس وخرجت إلى ركلة ركنية.

أمير لم تصله كرات كثيرة رغم تحركاته الأكثر من رائعة، وبدا واضحاً بشدة تركيز لاعب الوسط صالح جمعة على لعب الكرات في الجهة المقابلة، إلا أن الكرات التي وصلته كان يتصرف فيها بمنتهى المهارة.

وراوغ أمير مدافعين من نيجيريا في منتصف الشوط الثاني على حدود منطقة الجزاء قبل أن يبعد أحد المدافعين الكرة.

أمير نال إشادة الجهاز الفني بالكامل، كما تهافت عليه الكثير من الجمهور المتواجد بأرض الملعب عقب اللقاء لالتقاط الصور التذكارية معه.

شاهدوا لقاءات وصور حصرية من داخل الملعب بعد قليل أو صباح الغد بإذن الله.