تطمع الجماهير الجزائرية المحبطه من اداء الخضر الصغار في انقاذ الوضع المتأزم بعد تعادل الفريق مع بنين وخساره  امام مصر وذلك من خلال مباراة المنتخب الجزائري اليوم امام غانا.

فوز الجزائر علي غانا يبدو صعبا نظريا لقوه وتنظيم المنتخب الغاني وبسبب الاداء العشوائي المفتقر للتنظيم واللعب الجماعي من الجانب الجزائري.

المدرب الجزائري هاجم لاعبيه واتهمهم بالجلوس مع السماسره للتوقيع لانديه اوروبيه مما تسبب في تشتيت انتباههم وظهور المنتخب الجزائري بهذا المستوى السىء ,فيما هاجم النقاد المدرب الفرنسي وأتهموه بالافلاس الخططي.

الجزائر تحتاج اليوم خدمه من مصر لازاحه البنين في حاله فوز الخضر علي غانا مما سيضطر الجماهير الجزائرية لتشجيع المنتخب المصري على خلاف ما قاموا به في مباراة المنتخب المصري امام غانا عندما قاموا بتشجيع المنتخب الغانى بل تعدى الأمر ذلك وقام الجمهور الجزائري بتوجية السباب للاعبي المنتخب المصري.