انتقل لاعب الوسط المصري الشاب صالح جمعه من بلجيكا الي المانيا وذلك لقضاء فتره معايشه مع نادي بروسيا دورتموند.

بطل المانيا السابق يستعد لمباراه نهائي دوري الابطال امام مواطنه بايرن ميونخ الذي اقتنص منه بطوله الدوري هذا العام.

علي الرغم من انشغال الفريق الاول ومديرهم الفني يورجن كلوب للمباراه الحلم الا ان كلوب استقبل صالح بحفاوه بالغه وانزله التدريب مع الفريق الاول وهذا علي خلاف ماحدث مع اندرلخت حيث لعب جمعه مع فريق الشباب مباريتين.

كلوب يعتبر الاب الروحي لزيدان حيث اعطاه الفرصه كامله في نادي ماينز الالماني وفضي معه زيدان افضل فتراته ثم ضمه ايضا عندما تولي المسؤليه الفنيه لدورتموند.

خبره كلوب الكبيره ومعرفته بخصائص اللاعب المصري تدعم حظوظ صالح في الاندماج سريعا واظهار امكاناته.

بشكل عام اذا مانجح صالح في الاختبارات في دورتموند فان فرصته للعب قد تكون اقل من فرصته في اندرلخت في ظل وجود نجوم ساهمت بانجازات كبيره في الثلاث اعوام السابقه.