أثبتت دراسات علمية أنه عندما يجتمع الرجال مع أصدقائهم فان كرة القدم تصبح المادة الرئيسية للكلام وليس زوجاتهم ولا صديقاتهم ولا حتى أعمالهم . فقد قال عدد يقرب من 90 في المائة من الرجال الذين جرى استطلاع رأيهم في أنحاء العالم انهم يتحدثون عن فرق ولاعبي كرة القدم المفضلين لديهم عندما يجتمعون مع أصدقائهم في حين جاء الحديث عن النساء في المركز الثاني بفارق كبير وبنسبة 45 بالمئة والعمل في المركز الثالث بنسبة 34 بالمئة. وقال تيم اليرتون من مؤسسة هاينكين انترناشونال التي رعت الاستطلاع "ربما لا تكون هذه أنباء تود النساء سماعها ولكن يبدو أن الرجال يفكرون في شيء واحد عندما يجتمعون مع أصدقائهم وهو كرة القدم." ووفقا للاستطلاع الذي أجرى في 15 دولة وشارك فيه 5300 رجل فقد سيطرت كرة القدم على أحاديث الرجال بشكل أكبر في الصين وروسيا بنسبة 94 و93 بالمئة على التوالي. واحتلت النساء المرتبة الثالثة في أحاديث الرجال وراء كرة القدم ثم العمل في كل من ألمانيا وفرنسا. وكشفت انجلترا عن وجهها كأكثر دول العالم جنونا بكرة القدم. فالرجال فيها يتحدثون عن كرة القدم ويشاهدونها أكثر مما يحدث في أي بلد اخر. فالرجل الانجليزي يشاهد كرة القدم بمعدل ساعتين و22 دقيقة أسبوعيا ويقضي وقتا أطول من ذلك يناقش النتائج والاهداف والهجمات والشائعات في عالم الكرة. وجاءت البرازيل في المركز الثاني بنسبة 92 دقيقة من مشاهدة كرة القدم أسبوعيا تليها تايلاند ثم ايرلندا ثم المكسيك. واعتبرت جنوب افريقيا التي تستضيف كأس العالم لكرة القدم الشهر القادم أكثر الامم اجتماعية حيث يشاهد 20 في المئة من الرجال رياضتهم المفضلة في مجموعات مكونة من عشرة أشخاص أو أكثر. وشمل الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة وان بول رجالا من بريطانيا وفرنسا وايطاليا والمانيا واسبانيا وروسيا وتايلاند وايرلندا والصين والبرازيل والمكسيك وجنوب افريقيا وهولندا.   لمتابعة لحظة بلحظة لأخبار اللاعبين المحترفين بأوروبا ، وأخبار المنتخب المصري، وتغطية خاصة جداً لبطولة كأس العالم 2010، شارك بصفحة EParena.com الرسمية على الـ"فيس بوك" عبر الضغط على هذا الرابط والإشتراك بالصفحة.