حقق منتخب مصر فوزاً غالياً على حساب منتخب زيمبابوي في إطار الجولة الرابعة من الدور الأول لتصفيات إفريقيا المؤهلة إلى بطولة كأس العالم بالبرازبل 2014.

تقدم منتخب مصر بهدف مبكر عن طريق النجم محمد أبو تريكة في الدقيقة الخامسة من زمن المباراة بعدما حول عرضية صلاح إلى هدف قاتل.

ولكن منتخب زيمبابوي عاد إلى اللقاء سريعاً في الدقيقة 21 بهدف من خطأ ساذج من محمود فتح الله الذي هيأ الكرة برأسه لموسونا لمهاجم زيمبابوي الذي لم يتوانى في تسجيل هدف التعادل.

إلا أن محمد صلاح كان له رأي آخر، حيث تمكن من التقدم من جديد للمنتخب المصري في الدقيقة 41 من زمن المباراة بعدما تلقى كرة طولية من شريف إكرامي هيأها لنفسه وانفرد بها أمام المرمى ووضع الكرة بباطن قدمه داخل الشباك.

وفي الشوط الثاني واصل محمد صلاح وأبو تريكة تألقهما، فمرر تريكة كرة إلى محمد صلاح في الدقيقة 76 انطلق بها صلاح ومر من مدافع زيمبابوي بمهارته ورشاقته وسرعته ليسجل بعدهاً هدفاً رائعاً بوجه القدم.

وحين شعر الجمهور المصري بالراحة وأنه امتلك المباراة، خطف المنتخب الزيمبابوي هدفاً ثانياً في الدقيقة 81 من خطأ دفاعي مرة أخرى.

إلا أن تريكة أراد أن يريح أعصاب المصريين في المنازل والمقاهي، فمرر كرة سحرية لصلاح انفرد على إثرها بالمرمى ليسجل هاتريك في مرمى زيمبابوي ويهدي المصريين النقطة رقم 12.

بهذه النتيجة يصبح المنتخب المصري هو المنتخب الوحيد في التصفيات صاحب نسبة النجاح 100 % بتحقيق الفوز بأربع مباريات من أصل أربعة ويواصل تصدره للمجموعة، وفي حالة تعادل منتخبي موزمبيق وغينيا اليوم، يصبح منتخب مصر متأهلاً بشكل رسمي إلى الدور النهائي من التصفيات.

شاهد أهداف المباراة