أبدى حسام وصفي والد ميدو حزنه بسبب قرار نجله إنهاء مسيرته الاحترافية مع كرة القدم في هذه السن المبكرة.

وقال وصفي في اتصال هاتفي ببرنامج " مساء الأنوار " : " كنت أتمنى أن يستمر لفترة أطول، فهو ما زال أمامه ثلاث أو أربع سنوات ".

وأضاف : " كان بإمكانه الاستمرار خاصة إذا ما نظرنا لأمثلة أخرى أكبر منه وما زالت في الملعب مثل أحمد حسن ووائل جمعة ".

وفي سياق متصل أكد وصفي أن سبب تأخر ميدو في السنوات الأخيرة وتراجعه وإنهاء مسيرته مبكراً هو العودة للزمالك وانتقام " الجزار " حسن شحاتة منه على حسب تعبيره.

فأكد والد ميدو على أن حسن شحاتة لم ينسى ما حدث بينه وبين نجله في مباراة السنغال الشهيرة في قبل نهائي كأس أمم إفريقيا 2006، وهو ما دفعه للقضاء على ميدو في الفترة التي قضاها تحت قيادته في الزمالك.

وأشار وصفي إلى أن أفضل فترة لميدو كانت تلك التي سبقت كأس الأمم الإفريقية 2006 مع توتنهام، إلا أن ما حدث مع حسن شحاتة هو ما أخر اللاعب وقضى عليه.

يذكر أن ميدو كان قد أعلن عن اعتزاله كرة القدم نهائياً اليوم بعدما كتب على حسابه على تويتر : " اليوم أعلن اعتزالي لعب كرة القدم نهائيا..أشكر كل من ساندني خلال مشواري ..خاصة جمهور بلدي العظيم ".