لم يستغل المنتخب المصري النقص العددي في صفوف المنتخب التشيلي لكرة القدم في الربع ساعة الأخير من اللقاء الذي جمعهما سوياً في افتتاح أولى مبارياتهما في بطولة كأس العالم للشباب بتركيا.

هكذا رأى الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم " فيفا "، حيث أكد في تقريره للمباراة على أن المنتخب المصري كان بإمكانه تحقيق الفوز خاصة إذا ما أحسن مهاجمه كهربا الفرص السهلة التي أتيحت له في شوط المباراة الأول.

وقال موقع الفيفا : " في الشوط الأول تمكن كوكا من صناعة هدف بشكل رائع لكهربا الذي لم يتوان في التسجيل وهو على بعد 10 ياردات من المركى، إلا أن السريع والمشاكس أهدر أكثر من فرصة لمضاعفة النتيجة في الشوط الأول، حتى جاء عقاب تشيلي بهدف عن طريق كاستيللو ".

وأضاف التقرير الذي نشره الموقع : " وفي الشوط الثاني استمرت الفرص السهلة الضائعة من جانب المنتخب المصري، خاصة فرصتين محققتين، الأولى عن طريق تريزيجيه، والثانية كرة رأسية سهلة عن طريق كوكا، ليأتي بعدها بدقائق العقاب مرة أخرى بهدف لتشيلي عن طريق مهاجمه كريستيان برافو ".

وأكد الموقع أن المنتخب المصري لم يتمكن من استغلال طرد كويفاس لاعب خط وسط تشيلي ولعب الفريق اللاتيني بعشرة لاعبين في آخر ربع ساعة من اللقاء لينتهي اللقاء لحصول تشيلي على أول ثلاث نقاط بالبطولة والذي يقربه جداً من الصعود من هذه المجموعة.

يذكر أن المنتخب المصري كان قد خسر أولى مبارياته بالبطولة بنتيجة 2-1 أمام منتخب تشيلي، رغم تقدمه بهدف في البداية عن طريق محمود كهربا.

شاهد أهداف المباراة