انتهت مباراة المنتخب المصرى ونظيره المنتخب العراقى بهزيمة مخيبة للآمال للمنتخب المصري بهدفين مقابل هدف.

وبنفس سيناريو مباراة تشيلي الأولى، استطاع المنتخب المصرى افتتاح التسجيل فى بداية المباراة عن طريق اللاعب أحمد حسن كوكا في الدقيقة 27، ولكن لم يستطع السيطرة لنهاية المباراة حيث تمكن المنتخب العراقى في الدقيقة 33 من تسجيل الهدف الأول عن طريق عمار عبد الحسين من تسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء، ليخرج الشوط الأول بالتعادل بهدف لكل منتخب.

وفقد المنتخب المصرى تركيزه فى الشوط الثانى وأدى أداءاً سيئاً للغاية حتى أعطى المنتخب العراقى الفرصة لتسجيل هدف ثاني رائع في الدقيقة 79 عن طريق مهند عبد الرحيم الذي راوغ الحارس والمدافع وسجل، ليفرض بعدها سيطرته على المباراة حتى نهايتها كما حدث فى مباراة تشيلي.

يذكر أن المباراة القادمة للمنتخب المصرى ستكون أمام منتخب إنجلترا وستكون فرصة المنتخب المصري للتأهل من خلالها كأحسن ثوالث صعبة للغابة وشبه مستحيلة.