حقق نادي بازل الذي يضم المصريين محمد النني ومحمد صلاح فوزاً هاماً في ذهاب الدور التمهيدي الثالث لدوري أبطال أوروبا على مكابي تل أبيب بنتيجة 1-0.

وشارك الثنائي المصري في المباراة منذ البداية، وقدما أداءاً مميزاً كلله محمد صلاح بصناعة هدف المباراة الوحيد.

هدف المباراة جاء من هجمة قادها المصري صلاح ومرر كرة بينية لزميله شتوكر الذي لم يجد أدنى صعوبة في إسكان الكرة الشباك.

كما أتيجت للطائر المصري فرصة تسجيل هدف حيث سدد كرة قوية ارتطمت بمدافع مكابي داخل منطقة الجزاء، في لقطة مثيرة للجدل حيث طالب لاعبو بازل باحتسابها ركلة جزاء.

أما محمد النني فقد كان له دوراً رائعاً في وسط الملعب وقطع الكرات وبناء الهجمات وشارك حتى الدقيقة 76 من عمر المباراة.

بهذه النتيجة يتوجه بازل إلى تل أبيب ليلعب مباراة العودة يوم الثامن من أغسطس وهو متقدماً بهدف، وهو هدف غير مطمئن ولكنه يضمن له التأهل في حال الحفاظ على التعادل على الأقل في تل أبيب.

شاهد ملخص المباراة