حقق فريق هال سيتي الانجليزي أول فوز له علي فريق نوريتش سيتي بهدف للاشيئ.

الهدف جاء من ركله جزاء سجلها برادي وتسبب بها المحمدي حيث نفذ عرضية متقنة وضعت مهاجم الفريق ساجبو أمام المرمي فلم يكن من المدافع الا عرقلته.

المحمدي قدم أداءاً متوسطاً غلب عليه الأداء الدفاعي حيث لعب هال ناقص العدد منذ الدقيقة 30 بعد طرد ساجبو اثر محاولته الاعتداء بالرأس علي أحد لاعبي نوريتش.

بهذا الفوز ارتفع رصيد هال الي 3 نقاط وحقق فوزا معنويا مهما في أول مبارة علي ملعبة الذي امتلئ عن اخره.

يذكر أن المحمدي هو المصري الوحيد في البريميرليج بالاضافه للمدافع الدولي ادم العبد الناشط في الشامبيونشيب.

ويعتبر هذا هو الفوز الأول لهال في البريمير ليج منذ مايو 2010.