يعيش أحمد حجازي أوقاتا صعبة ضمن صفوف الفيولا و يبدو أن سوء الطالع لايريد أن يفارقه.

حجازي الذي غاب لسته أشهر نتيجة جراحه الرباط الصليبي - أصعب إصابة في عالم كرة القدم - يعاني من إصابة جديدة تعرض لها ضمن مباراة ودية للفراعنة.

وبالاضافة للإصابات فإن أداء حجازي في أكثر من مباراة ودية قبل الموسم لم يقنع مدربه مونتيلا مما دفعه للإعلان صراحةً بحثه عن بديل.

فقد عرض الفيولا مؤخراً علي نادي أطلانتا خدمات المدافع المصري في مقابل الحصول على خدمات حارس الفريق كونسيلي كما ورد بأكثر من صحيفة إيطالية.

انتقال حجازي ليس بالضرورة ضارا لمسيرته الكروية إذ من الممكن أن يأخذ فرصاً أكثر للعب والأهم أن يغير ( نحس ) فيورنتينا.