شارك المدافع المصري أحمد المحمدي في تعادل فريقه مع الصاعد كارديف سيتي بهدف لمثله.

المحمدي لعب المباراة كامله وساهم في الهدف الوحيد لفريقه وادي اداءا جيدا وصنع العديد من العرضيات وتميزت تمريراته بالدقة.

لكن اتضحت اليوم نقطه ضعف كبيره للمحمدي علي الجانب الدفاعي حيث جاء هدف التعادل لكارديف سيتي من جانبه حيث تسببت ضعف الرقابة في تسجبل بيتر ويتنجهام الهدف بأريحية شديدة.

ويعد هذا هو الهدف الثالث الذي تتستقبله شباك هال من ضعف تغطيه المحمدي لذا فمن الممكن أن يفقد مكانه الأساسي أو يتم أشراكه كجناح أيمن وليس مدافع أيمن .

التعادل رفع رصيد هال الي أربعه نقاط في أربعه مباريات.