واصل نادى مانشيستر يونايتد الإنجليزى بقيادة مدربه ديفيد مويس سلسلة نتائجه المخيبة للأمال وذلك بعد خسارته على أرضه أمام فريق نيكوكاسل يونياتد بهدف للاشئ.

أحرز هدف اللقاء الوحيد اللاعب كاباى فى الدقيقه 61 من عمر اللقاء الذى شهد عودة المهاجم الهولندى روبين فان بيرسى للمشاركة مع مانشيستر يونايتد بعد تعافيه من الإصابة.

وشهدت أيضا المباراه غياب المهاجم الدولى الإنجليزى واين رونى عن اللقاء بداعى الإصابة وهو ما أثر بالسلب على أداء مانشيستر يونايتد الهجومى.

الخسارة هي الأولى للفريق الأحمر منذ 41 عاماً على ملعب أولد ترافورد أمام نيوكاسل يونايتد.

بهذه النتيجة يرتفع رصيد نيوكاسل الى 26 ويصعد إلى المركز السادس بينما يتوقف رصيد مانشيستر يونايتد عند النقطة 22 فى المركز التاسع انتظارا لما ستسفر عنه باقى مباريات الجوله 15 من الدورى الإنجليزى الممتاز.