فى تصريحات إعلامية بعد تعادل فريقه مع إيفرتون بهدف لكل فريق إعترف الفرنسى أرسين فينجر المدير الفنى لأرسنال على أن فريق إيفرتون استحق على الأقل التعادل فى هذه المباراة.

وقال فينجر لشبكة سكاى سبورتس على أن المباراة كانت قوية للغاية كما أكد على قوة فريق إيفرتون وقال أن لاعبى إيفرتون شكلو خطرا كبيرا على أرسنال خاصة فى النصف ساعة الأولى من أحداث المباراة.

وأضاف فينجر على أنه كان حريص على زيادة الفارق بينه وبين ليفربول ثانى الترتيب إلى سبع نقاط ولكنه عاد وأبدى رضاه عن فارق الخمس نقاط الحالى.

ونوه فينجر على أن الفريق مقبل على مباريات غاية فى الصعوبة يبدأها أمام نابولى الأربعاء القادم فى بطولة دورى أبطال أوربا ثم يلتقى فريقى مانيستر سيتى وتشيلسى على الترتيب فى الدورى الإنجليزى.

كما شدد فينجر على أهمية لقاء نابولى الأربعاء القادم ووصفها بالمباراة الحاسمة من أجل التأهل إلى دور ال16 فى دورى أبطال أوروبا.