دخل اللاعب جونزالو هيجوايين لاعب فريق نابولى الإيطالى فى نوبة بكاء شديدة عقب لقاء فريقه أمام أرسنال وذلك بسبب عدم تأهل فريقه لدور ال 16 لدورى أبطال أوربا.

وكانت المجموعة السادسة قد شهدت تساوى ثلاث فرق قى نفس الرصيد 12 نقطة وهم أرسنال ونابولى وبروسيا دورتموند وتفوق كلا من بروسيا دورتموند وأرسنال على نابولى بفارق الأهداف.

وفور إطلاق حكم اللقاء صافرته معلنا نهاية اللقاء انخرط اللاعب الأرجنتينى فى البكاء وحاول الجهاز الفنى لنابولى تهدئة اللاعب حتى أن أحد الجماهير احتضن اللاعب بشده ولكن دون جدوى.

الجدير بالذكر أن هذا هو الموسم الأول لهيجوايين مع نابولى بعد انتقاله إليه قادما من ريال مدريد الأسبانى فى الصيف الماضى.

ومع احتلال نابولى للمركز الثالث فى مجموعته سيتحول الفريق للعب باليوربا ليج وهو ما سيتيح الفرصة للمدير الفنى للفريق رافائيل بينيتيز فى تكرار الإنجاز الذى حققه العام الماضى والذى حصل فيه على نفس البطولة عندما كان مديرا فنيا لتشيلسى الإنجليزى.