إستغرب الكثيرون من عقد الرعاية الذى تم بين نادى برشلونه وشركة إنتل لوضع اسم الشركة على قمصان اللاعبين من الداخل.

ولكن ما لا يعرفه الكثيرون أن هذا العقد جلب للنادى مبلغا يقدر ب 15 مليون جنيها استرلينى نظير هذا الإتفاق.

شعار الشركة الإلكترونية لن يظهر كثيرا فى مباريات برشلونه إلا فى أوقات استثنائية تتيح ظهور العلامة التى ستكون بداخل قمصان اللاعبين.

وقال المدير التنفيذى لشركة "إنتل" أنه يأمل فى أن يرى اللاعبون يقومو بعرض شعار الشركة عند إحتفالهم بالأهداف.

وأضاف أنه لم يكم من السهل وجود مساحة لعرض شعار الشركة على القمصان من الخارج حيث توجد 3 إعلانات ولكنه عاد وأكد سعادته الكبيره بهذا التعاون بين الشركة والنادى العريق.

من جانبه أكد ساندرو روسيل رئيس نادى برشلونه سعادته بهذه الشراكه وأكد أنه غير مهتم بالإنتقادات التى توجه للنادى حيث كان يرفض النادى لفترة طويلة وضع أى شعارات إعلانية ولكن روسيل أكد أن هذا أصبح غير منطقى فى عالم كرة القدم.