فى تقرير لها بعد أنتهاء لقاء الاهلى أمام مونتيرى المكسيكى والذى أنتهى بخماسية قاسيه للفريق المكسيكى وسط أخطاء فادحه بالجمله من دفاع الاهلى وحارس مرماه طالب موقع اليورو سبورت وائل جمعه بألاعتزال بكرامته واصفة أياه بالعجوز.

وعدد الموقع جهد وائل جمعه وخبراته وبطولاته وأثنى عليه فى الفترة التى لعبها ودافع فيها عن ألوان النادى الاهلى ووصفت صاحب ال 38 عاما بأنه كان مرعب لأشد مهاجمى القارة الافريقيه اللذين كانوا يفرحون لعدم وجوده فى التشكيلة الرئيسيه حتى يستطيعون التهديف.

ولكن الموقع طلب من وائل جمعه أن يتخذ قرار الاعتزال وقالت نصا (جاء وقت الكلام الواقعى) جمعه يؤدى فى الملعب بدرجه أقل من الماضى وقلت سرعته وكثرت أخطائه ويظهر ضعيفا أمام المهاجمين.

وأضاف التقرير ناصحا جمعه أنها سنة الحياه..وذكر التقرير أن الاساطير تعتزل مثل زيدان والخطيب وغيرهم وأضاف كاتب التقرير بأنه يعتز بوائل جمعه ويقدره ويحبه ولكن يطلب منه الاعتزال حتى لا تهتز صورته وتقل قيمته كلاعب كبير فيتربص به شخص تافه أو أعلامى يجعل منه أضحوكه للمشاهدين.

ونصح الموقع وائل جمعه بالجلوس مع بركات وسينصحه بركات بما يفعله.