دائما ما تكون الهدايا عبارة عن مفاجأة ولكن مع المدير الفنى لكارديف ستى لن تكون كذلك.

فقد كان مالك نادى كارديف سيتى "فينسنت تان" سخيا بما فيه الكفاية مع المدير الفنى للفريق "مالكى ماكاى" حيث أعطاه الحق فى إختيار هديته هذا العام.

حيث خير مالك النادى مديره الفنى بين خيارين لا ثالث لهما هما الإقالة أو الإقلاع عن التدخين.

وأبلغ مدير النادى المدير الفنى بهذا القرار الغريب لمالك النادى وقال له "الأقالة أو الإقلاع عن التدخين".

ويعتبر هذا التصرف غريبا من مالك نادى كارديف سيتى حيث أن التدخين يعتبر حرية شخصية كما أن الكثير من المدربين يقومون بالتدخين.

الجدير بالذكر أن العلاقة بين مالك النادى والمدير الفنى صاحب ال 41 عاما ليست على أفضل حال حيث دائما ما ينتقد مالك النادى المدير الفنى فى وسائل الإعلام وفى الصحافة.