فرط فريق أرسنال فى فرصة إستعادة صدارة الدورى الإنجليزى بعد تعادله سلبيا اليوم أمام ضيفه تشيلسى فى الجولة السابعة عشر للدورى الإنجليزى الممتاز.

لم يقدم أرسنال المستوى المنتظر منه بعدما ظل متصدرا الدورى الإنجليزى لفترة طويلة ولم يهدد مرمى بيتر تشيك باستثناء فرصة وحيدة فى الشوط الثانى فى المقابل كان واضحا على تشيلسى رضائه بنتيجة التعادل خارج ملعبه أمام أرسنال.

شهدت بداية الشوط الأول حذر دفاعى واضح من الفريقين ورقابة واضحة  على مصدر الخطورة فى كل فريق كما لم تشهد أى فرص واضحة على الحارسين.

بينما فى الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأول نشط فريق تشيلسى هجوميا وهدد مرمى أرسنال أكثر من مرة وكاد أن يحرز الهدف الأول فى الدقيقة 32 عندما لعب هازارد كرة بينية رائعة قابلها فرانك لامبارد بصورة رائعة أيضا "على الطائر" ولكن الكرة اصطدمت بالعارضة.

الشوط الثانى لم يختلف كثيرا عن الأول حيث لم يشهد الكثير من المتعة والخطورة التى كانت تنتظرها الجماهير من مباراة الديربى وكانت الفرصة الوحيدة فى هذا الشوط لصالح أرسنال فى الدقيقة 79 عندما انفرد جيرود بحارس مرمى تشيلسى "بيتر تشيك" ولكنه سدد بعيدا عن المرمى.

بهذه النتيجة يرتفع رصيد أرسنال إلى 36 فى المركز الثانى بفارق الأهداف خلف ليفربول المتصدر بينما يرتفع رصيد تشيلسى إلى 34 نقطة فى المركز الرابع.