فى إطار مباريات الأسبوع الرابع من الدورى المصرى الممتاز فاز فريق النادى الأهلي على فريق إنبى بهدف للاشئ أحرزه الهدف اللاعب سعد الدين سمير فى الدقيقة 67 من المباراة.

وبدأ النادى الاهلى المباراة بتشكيل مكون من : حراسة المرمي: شريف إكرامي.
الدفاع: سعد الدين سمير، محمد نجيب، وائل جمعة، وأحمد شديد قناوي.
الوسط: محمود حسن ترزيجية، أحمد شكري، أحمد نبيل مانجا، وعبد الله السعيد.
الهجوم: السيد حمدي وعمرو جمال

واختار الكابتن محمد حلمى تشكيل فريقه مكون من : حراسة المرمى : محمد عبد المنصف

الدفاع : إبراهيم يحيي و أحمد يونس و أسامة رجب و عمرو الحلواني.

الوسط: نادر العشري و محمد شعبان و عبد الله الشحات و أحمد رفعت.

الهجوم : صلاح عاشور و ديفونيه

بدأ اللقاء بضغط من فريق إنبى بإختراق للاعب عبدالله جمعة من الجهة اليمنى تصدى لها دفاع الاهلى وشتت الكرة، بعدها بدقيقتين يسدد اللاعب أحمد رفعت لاعب خط وسط إنبى تسديدة قوية يتصدى لها شريف أكرامى ببراعه لترتد الهجمه إلى أحمد نبيل مانجا يخترق بها دفاع أنبى ولكنها تصطدم بأرجل المدافعين وتتحول إلى ضربه ركنيه.

وانحصر اللعب فى وسط الملعب وظلت المباراه سيجالا بين الفريقين إلى الدقيقه 42 والتى شهدت تصويبة خطيرة من عمرو جمال لاعب الاهلى الشاب تصدى لها محمد عبد المنصف ونال اللاعب مانجا اول إنذار فى المباراة، أطلق بعدها الحكم محمد فاروق صافرته معلنا انتهاء الشوط الأول.

بدأ الشوط الثانى بنشاط ملحوظ للاهلى و تسديدة قوية لتريزيجه علت العارضة بقليل.

وشهدت الدقيقة 67 الهدف الأول للنادى الأهلى عن طريق المدافع سعد الدين سمير من كرة عرضية ارتطمت بمدافع إنبى ثم العارضة قبل أن تسكن شباك عبد المنصف.

حاول إنبى التعويض لكن محاولاته ذهبت دون جدوى إلى أن أطلق حكم المباراة محمد فاروق صافرته معلنا انتهاء اللقاء بفوز الأهلى على إنبى بهدف للاشئ.

وبهذه النتيجة واصل الأهلي صدارة للمجموعة الأولى من الدوري برصيد 9 نقاط من ثلاثة انتصارات، فيما تجمد رصيد إنبي عند النقطة الرابعة في المركز السادس.


شاهد هدف المباراة الوحيد