شهدت مباراة ريال مدريد ضد أتليتكو مدريد في ذهاب نصف نهائي كأس أسبانيا أمس والي انتهت بفوز الريال بثلاثية نظيفة اطلاق مشجعي أتليتكو مدريد المتواجدين للهتافات العنصرية ضد مارسيلو لاعب ريال مدريد.

وذكرت صحيفة الجارديان أن مارسيلو تعرض لهتافات عنصرية من جماهير اللوس بلانكوس عقب مشاركته في المباراة أخر 20 دقيقة.

ولم يقتصر الأمر على مارسلو بل تعداه لطفله الصغير حيث قامت جماهير الأتليتي بإطلاق الهتافات العنصرية ضد ابن مارسيلو البالغ من العمر خمس سنوات.

وأطلقت جماهير الأتليتي هتافات تدعو مارسيلو بالـ "قرد" ثم تحول انتباههم نحو طفله عندما تلقى اللاعب البرازيلي عناق من طفله.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تظهر فيها جماهير أسبانيا للعنصرية حيث كانت هناك واقعة مماثلة في عام 2013 عندما قامت جماهير ريال بيتيس بتوجيه هتافات عنصرية للاعب الفريق "باولو" وهو ما أدانه وقتها سيب بلاتر رئيس الإتحاد الدولي.