عاد في وقت مبكر من صباح اليوم الأثنين المنتخب الألماني الأول لكرة القدم إلى بلاده بعد حصوله على الميدالية البرونزية والمركز الثالث بالمونديال .حيث بالرغم من التوقعات بحصول المنتخب الألماني على اللقب كأحد أفضل فرق البطولة لكن فشلوا في تخطي الأسبان وتمكنوا من الفوز على أوروجواي في مباراة مثيرة 3-2 ليحصلوا على المركز الثالث .وكان اللاعب الشاب "توماس مولر" صاحب ال20 عام الأكثر سعادة من بين لاعبي منتخب ألمانيا حيث حصل على الإهتمام الأكبر نظرا لحصوله على عده جوائز فردية كأفضل لاعب شاب بالبطولة وأيضا جائزة الحذاء الذهبي كأفضل هداف.‬