حقق فريق أتليتكو مدريد لقب الدوري الإسباني بعد تعادله اليوم خارج ملعبه مع مضيفه برشلونة بهدف لكل فريق على ملعب كامبو نو في المباراة الأخيرة لليجا، ليحقق الفريق المدريدي اللقب بفارق 3 نقاط عن برشلونة الوصيف.

وشهد الشوط الأول من المباراة أفضلية واضحة لبرشلونة وسيطرة على مجريات اللعب، وفي المقابل لم يظهر لاعبو الأتلتي بصورة طيبة وتأثرت معنوياتهم بعد تعرض كل من دييجو كوستا وأردا توان للإصابة ومغادرتهم للملعب بعد أول 25 دقيقة من المباراة.

ووضع سانشيز برشلونة في المقدمة عندما سجل الهدف الأول في الدقيقة 34 بتسديدة صاروخية لم يستطع تيبو كورتوا حارس الأتلتيكو من منعها من دخول الشباك المدريدية.

وبعد الهدف، ارتفعت الروح المعنوية لأصحاب الأرض وكانوا قريبين من مضاعفة النتيجة لولا تماسك دفاع الضيوف، لينتهي الشوط الأول بتقدم برشلونة بهدف نظيف.

وبدأ أتلتيكو مدريد الشوط الثاني بضغط رهيب من أجل التعادل وهو ما تحقق له مبكراً في الدقيقة 49 بعد ركلة ركنية حولها اللاعب جودوين برأسه في الشباك الكتالونية.

وبعد الهدف عاد برشلونة للسيطرة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه وضغط من أجل الفوز ألا أن بسالة الدفاع المدريدي وتعملق حارس مرماهم تيبو كورتوا حالت دون ذلك لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي لكل فريق، ويتوج الروخي بلانكوس باللقب الإسباني للمرة العاشرة في تاريخه وللمرة الأولى منذ عام 1995-1996.

ورفع أتليتكو مدريد رصيده بعد هذا التعادل إلى 90 نقطة في الصدارة بفارق 3 نقاط عن برشلونة الذي رفع رصيده إلى 87 نقطة.

شاهد هدفي المباراة بالضغط هنا