فشل منتخب فرنسا في تحقيق العلامة الكاملة والفوز بكل مبارياته في دور المجموعات، بعدما تعادل بنتيجة (0-0) مع منتخب الإكوادور في الجولة الأخيرة من دور المجموعات بكأس العالم.

ورغم أفضلية منتخب الديوك طوال المباراة، واللعب بأكثرية عددية منذ الدقيقة 50 بعد طرد أنطونيو فالنسيا، إلا أنه لم يستطع تسجيل هدف الفوز بالثلاث نقاط.

وحاول منتخب الإكوادور أن يعتمد على الهجمات المرتدة السريعة خاصة في الدقائق الأخيرة من المباراة، ولكن براعة الحارس لوريس والتمركز الدفاعي وقف حائلا أمام تسجيل الإكوادور لهدف الفوز، لتنتهي المباراة بنتيجة التعادل السلبي.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد منتخب فرنسا للنقطة السابعة في صدارة ترتيب المجموعة الخامسة، فيما ارتفع رصيد الإكوادور للنقطة الرابعة في المركز الثالث.