أصدرت اللجنة التأديبية بالاتحاد الدولي لكرة القدم قرارها بشأن المهاجم الأوروجواياني لويس سواريز بعد "عضته" الشهيرة لمدافع إيطاليا جورج كيليني خلال اللقاء الذي جمع بين المنتخبين منذ يومين.

وقررت اللجنة إيقاف سواريز 9 مباريات مع منتخب بلاده بما فيهم مباريات الأوروجواي القادمة في كأس العالم في حالة استمرارها مع حرمانه من مزاولة كرة القدم بشكل عام مع أي نادي لمدة أربعة أشهر.

ولم تكتفي اللجنة بهذه العقوبة، بل قامت بتغريمه 65 ألف جنيه استرليني، وبذلك يغيب سواريز عن مباراة أوروجواي المقبلة في ثمن نهائي المونديال ضد كولومبيا.