شهد كورنيش الدوحة أمس مسيرة عمانية نظمها شباب من سلطنة عمان الشقيقة قدموا بسياراتهم للتعبير عن فرحتهم ومحبتهم وابتهاجهم بفوز قطر باستضافة كأس العالم 2022.

ووفقاً لجريدة "الشرق القطرية" فقد طاف الشباب بسياراتهم منطقة الكورنيش والأبراج، مؤكدين أن شعورهم هو شعور كل عماني في السلطنة بالفرح والبهجة بفوز قطر باستضافة كأس العالم ، وأن الفرحة التي عمت شوارع ومدن ومناطق السلطنة يوم الفوز بالاستضافة لم تكن تقل عن فرحة أهل قطر وأنهم شعروا أن الخليج والعرب كلهم فازوا بهذه الاستضافة، مؤكدين ثقتهم بأن قطر ستنظم مونديال 2022 كأعظم مونديال يشهده العالم في تاريخ البطولة.

من جهته ثمن السفير محمد بن ناصر الوهيبي سفير سلطنة عمان بدولة قطر هذه المبادرة العفوية من جانب شباب سلطنة عمان منوها بانها المسيرة الثانية التي يشهدها كورنيش الدوحة بعد مسيرة نظمها 22 شابا عمانيا جاءوا من السلطنة للدوحة في موكب يتألف من 22 سيارة يوم 22 ديسمبر الماضي تعبيراً عن ابتهاج شباب سلطنة عمان جميعهم بهذا الفوز الخليجي والعربي الذي حققته دولة قطر.

وأنهي الوهيبي مشدداً على أن المسيرة جاءت بمبادرة ذاتية عفوية حتى أنها تمت بدون تخطيط مع السفارة وجاءت عفوية ذاتية من أبناء الشعب العماني تعبيراً عن فرحتهم بفوز قطر بتنظيم المونديال منوهاً بأن الفرحة في سلطنة عمان جاءت عفوية لكنها تعكس فرحة شعب عمان بهذا الانجاز وتعايشهم معه مؤكداً على أنه لو أتيحت لهم فرصة أكبر لعبروا بشكل أكبر عن محبتهم لقطر وفرحتهم بما تحقق إيمانا منهم بأنه انجاز لعمان وللشعب العماني.