سوف تشهد صالة إستاد القاهرة الدولى مساء الجمعة المقبل مباراة مرتقبة بين منتخب مصر و منتخب الجزائر ضمن نصف نهائى بطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة اليد 2010 و التى تستضيفها مصر .حيث تعادل المنتخب الجزائرى مع نظيرة المنتخب التونسى مساء اليوم فى المباراة التى جمعت بينهم ضمن الجولة الأخيرة للمرحلة الثانية بدورى المجموعات , حيث تقدم نسور قرطاج فى شوط المباراة الأول 11-7 و تمكن المنتخب الجزائرى من التعويض و انهاء المباراة بالتعادل فى شوطها الثانى بنتيجة 21-21 .و بالتالى من المتوقع أن يكون هناك إقبال جماهيرى كبير من جانب الجمهور المصرى فى الصالة المغطاة بإستاد القاهرة الدولى و التى تستوعب لما يقرب من 30 الف مشجع من أجل مؤازرة المنتخب المصرى فى المباراة المرتقبة و الصعود للمباراة النهائية .بينما ستشهد مباراة النصف النهائى الأخر مواجهه بين منتخبى تونس و الكونغو الديمقراطية .