أبدى الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر إندهاشه الشديد من ما قام به متوسط الميدان الدولي المصري حسام غالي والمحترف في صفوف الفريق عندما ترك الفريق وسافر إلى القاهرة دون إذن على حد تعبيره.وقال فيصل بن تركي  خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم بمناسبة الاعلان عن التعاقد مع المدرب الايطالي والتر زينجا " التصرف الذي أقدم عليه لم يكن احترافياً، فقد غادر دون إذن قبل مباراة هامة، ولم يكن مصاباً ولا أعتقد أنه سيكون مع الفريق الموسم المقبل".وتابع " وسننظر للعروض التي ستأتي لشراء اللاعب خلال الفترة المقبلة، ومن جانب إدارة النادي تقدمنا بشكوى للفيفا لحفظ حقوق النادي بسبب الإضرار التى وقعت على النادي".وأضاف "نادر شوقي وكيل أعمال غالي أرسل خطابا رسميا للنصر يبدي فيه اعتذاره عن هروب اللاعب إلى مصر قبل مباراة الشباب في مباراة تحديد المركز الثالث في كأس الأبطال، وهي مباراة مهمة للفريق".وعن مستقبل غالي مع الفريق قال بن تركي " لم ولن نسمح بطريقة لي الذارع من أي لاعب، وقفنا إلي جوار غالي في أزمته مع المنشطات وتكفلنا بمصاريف سفره إلي ماليزيا، ولكن اللاعب تصرف بطريقة غير مقبولة، لذا أعتقد أنه لن يستمر مع الفريق".